الجديدة.. المترشحون يجتازون امتحانات الباكالوريا في ظل إجراءات مندمجة ودقيقة

مصباح أحمد – الجديدة 10251 مترشحة ومترشحا (ممدرسين وأحرارا) تقدموا بتراب إقليم الجديدة، لاجتياز امتحانات الباكالوريا، أيام 10 – 11 – 12 – 13، برسم الدورة العادية ليونيو 2024. هذا ما أعلنت عنه المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية للجديدة، في بلاغ صحفي، توصلت الجريدة بنسخة منه. وفي التفاصيل فقد بلغ مجموع المترشحين الممدرسين بالنسبة للسنة الثانية باكالوريا 8232 مترشحة ومترشحا منهم4476 اناثا بنسبة 54.37% فيما بلغ عدد المترشحين الأحرار2019 مترشحة ومترشحا منهم921 اناثا بنسبة بلغت 45.61% وقد بلغ عدد الترشيحات من التلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة، المستفيدين من وضعية التكييف حسب درجة ونوع الإعاقة 24 مترشحة ومترشحا ممدرسين و2 أحرارا. وبخصوص الترشيحات، حسب أقطاب الشعب، فقد بلغ عدد المترشحين بالمسالك العلمية والتقنية 6878 ممدرسين و877 أحرار ، فيما بلغ عدد المترشحين بالمسالك الأدبية والتعليم الأصيل 1354 ممدرسين و1142أحرارا، و90 مترشحة ومترشحا في تخصص الباكالوريا المهنية ، بينما توزعت الأقطاب على 17 مسلكا. وعلى مستوى تجويد حكامة التقويم، ومواصلة لتفعيل آليات تأمين الإجراء وضمان تكافؤ ا

الجديدة.. المترشحون يجتازون امتحانات الباكالوريا في ظل إجراءات مندمجة ودقيقة
   hibapress.com
مصباح أحمد – الجديدة 10251 مترشحة ومترشحا (ممدرسين وأحرارا) تقدموا بتراب إقليم الجديدة، لاجتياز امتحانات الباكالوريا، أيام 10 – 11 – 12 – 13، برسم الدورة العادية ليونيو 2024. هذا ما أعلنت عنه المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية للجديدة، في بلاغ صحفي، توصلت الجريدة بنسخة منه. وفي التفاصيل فقد بلغ مجموع المترشحين الممدرسين بالنسبة للسنة الثانية باكالوريا 8232 مترشحة ومترشحا منهم4476 اناثا بنسبة 54.37% فيما بلغ عدد المترشحين الأحرار2019 مترشحة ومترشحا منهم921 اناثا بنسبة بلغت 45.61% وقد بلغ عدد الترشيحات من التلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة، المستفيدين من وضعية التكييف حسب درجة ونوع الإعاقة 24 مترشحة ومترشحا ممدرسين و2 أحرارا. وبخصوص الترشيحات، حسب أقطاب الشعب، فقد بلغ عدد المترشحين بالمسالك العلمية والتقنية 6878 ممدرسين و877 أحرار ، فيما بلغ عدد المترشحين بالمسالك الأدبية والتعليم الأصيل 1354 ممدرسين و1142أحرارا، و90 مترشحة ومترشحا في تخصص الباكالوريا المهنية ، بينما توزعت الأقطاب على 17 مسلكا. وعلى مستوى تجويد حكامة التقويم، ومواصلة لتفعيل آليات تأمين الإجراء وضمان تكافؤ الفرص، فقد انخرطت المديرية الإقليمية في هذه السياقات تحت إشراف الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء- سطات، منذ وقت مبكر من السنة الدراسية 2023-2024. حيث تم تنظيم حملات للتعبئة والتحسيس على المستوى الإقليمي والمحلي، لمحاربة ظاهرة الغش، والتعريف بالإجراءات القانونية المواكبة بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية الإقليمية المختصة ومختلف المتدخلين، من أجل تأمين نقل المواضيع، ومراكز الحفظ. وفي هذا الصدد، فقد عملت المديرية الإقليمية على التكفل بنقل المواضيع إلى مراكز الإجراء، وحرصا على جودة الامتحانات فقد تم تشكيل الفرق المتنقلة المحلية والإقليمية لليقظة والتتبع لزجر الغش، ومنع مختلف الوسائط المستعملة فيه. وعلى مستوى التنظيم المادي، فقد جندت المديرية الإقليمية ما يفوق 2000إطارا مكلفا بالمراقبة و32 ملاحظا، وخصصت 560 قاعة موزعة على32 مركزا منها 9 مراكز قروية و 23 حضرية، منهم 7 للأحرار و مركز واحد بالسجن ، كما تم اعتماد 5 مراكز للتصحيح، وتعبئة حوالي 1950 أستاذة واستاذا للقيام بهذه العملية ،حيث سيتم الإعلان عن نتائج الدورة الأولى يوم 26 يونيو 2024، بينما ستجري الدورة الاستدراكية أيام 10-11-12-13 يوليوز 2024 بجميع المسالك والشعب. والاعلان عن النتائج سيكون يوم 19 يوليوز 2024، أما بالنسبة للامتحان الجهوي الخاص بالسنة الأولى باكالوريا، فقد تم إجراؤه أيام 05-06 يونيو الجاري ، حيث تقدم لاجتيازه10381 مترشحة ومترشحا، على مستوى المديرية منهم 8481 ممدرسين و2019 مترشحة ومترشحا من فئة الاحرار ،على أن تجرى الدورة الاستدراكية الخاصة به يومي 03 و 04 يوليوز 2024. بالنسبة لجميع الشعب والمسالك، وضمانا لإجراء سليم لجميع العمليات المرتبطة بهذا الاستحقاق الوطني، وضمان موثوقية ومصداقية النتائج ، تجري امتحانات البكالوريا برسم هذه السنة في ظل إجراءات وتدابير مندمجة ودقيقة. اعتمدها الوزارة أبرزها اعتماد التكنولوجيا الرقمية في عدد من العمليات وتحديدا: - العودة الى النظام العادي بدل نظام الأقطاب، - عاتماد الرقمنة لتدقيق المعطيات الشخصية للمترشحات والمترشحي - اعتماد الترميز الالكتروني السري لأوراق الامتحان وفق قن سري مشف - اعتماد المسك الالكتروني اثناء عملية التصحيح وبهذه المناسبة، تتقدم المديرية الإقليمية بخالص الامتنان الى كافة المتدخلين في هذه العملية، من سلطات ترابية وأمنية ومجالس منتخبة وهيآت التأطير والمراقبة التربوية و الإدارة التربوية والتوجيه والأطر الإدارية والتربوية والتقنية والخدماتية ، وجمعيات الآباء والشركاء منوهة بمجهودات الجميع، على انخراطهم الفعال في إنجاح هذه المحطة التقويمية الهامة، متمنية كامل التوفيق للمترشحات والمترشحين.