ميسي يقود الأرجنتين إلى نهائي كوبا أميركا

سجّل النجم المخضرم ليونيل ميسي هدفه الدولي الـ109، وقاد الأرجنتين، حاملة اللقب، لبلوغ نهائي بطولة “كوبا أميركا 2024” في كرة القدم، بفوزها على كندا 2-0، الثلاثاء 9 يوليوز 2024، في إيست راذرفورد، نيوجيرزي في الولايات المتحدة الأمريكية. وسجّل خوليان ألفاريس (د22)، وميسي، البالغ 37 عاما (د51) الهدفين، لتضرب بطلة العالم موعدا في نهائي الأحد في […]

ميسي يقود الأرجنتين إلى نهائي كوبا أميركا
   kech24.com
سجّل النجم المخضرم ليونيل ميسي هدفه الدولي الـ109، وقاد الأرجنتين، حاملة اللقب، لبلوغ نهائي بطولة “كوبا أميركا 2024” في كرة القدم، بفوزها على كندا 2-0، الثلاثاء 9 يوليوز 2024، في إيست راذرفورد، نيوجيرزي في الولايات المتحدة الأمريكية. وسجّل خوليان ألفاريس (د22)، وميسي، البالغ 37 عاما (د51) الهدفين، لتضرب بطلة العالم موعدا في نهائي الأحد في ميامي، مع الفائز بين الأوروغواي وكولومبيا، اللتين تلتقيان الأربعاء في شارلوت، كارولاينا الشمالية. واقتربت الأرجنتين أكثر من اللقب الثالث الكبير تواليا، بعد تتويجها بكوبا أميركا 2021 على حساب البرازيل المضيفة 1-0 ثم كأس العالم 2022 على حساب فرنسا بركلات الترجيح. وقال ميسي لموقع “تي واي سي سبورتس”، بعد تسجيل هدفه الأوّل في البطولة الحالية: “الحقيقة أن ما قامت به هذه المجموعة أمر جنوني”. وتابع أفضل لاعب في العالم ثماني مرّات: “ليس سهلا أن نبلغ النهائي مجدّدا، أن ننافس مجدّدا على اللقب. أختبر هذا الشيء كما حصل في كوبا أميركا الأخيرة، في كأس العالم الأخيرة. هذه المعارك الأخيرة وأنا استمتع بها قدر الإمكان”. وقدّمت حاملة اللقب 15 مرّة، بالتساوي مع الأوروغواي، أفضل مباراة لها في البطولة الحالية، أمام 82500 متفرّج على ملعب ميتلايف ستايدوم الذي سيستضيف نهائي مونديال 2026. وكما في مونديال قطر 2022، ارتقت “ألبي سيليستي” إلى المستوى المطلوب في الوقت المناسب. في المقابل، حققت كندا التي بلغت نصف النهائي في مشاركتها الأولى في البطولة القارية، مشوارا لافتا، لكنها رضخت أمام أبطال العالم. والتقى الفريقان في دور المجموعات عندما فازت الأرجنتين أيضا 2-0 بهدفي ألفاريس ولاوتارو مارتينيس. وبعد حلولها وصيفة بفارق خمس نقاط عن الأرجنتين الفائزة بمبارياتها الثلاث في دور المجموعات، تغلّبت كندا على فنزويلا بركلات الترجيح في ربع النهائي. ولاحظ مدرّبها الأميركي جيسي مارش إرهاق لاعبيه خلال الشوط الأوّل، وقال: “أعتقد أن هذه البطولة أثّرت علينا قليلا. بطبيعة الحال يمكن للإرهاق أن يؤثر عليك، وكان هذا جزءا كبيرا مما حدث معنا الليلة”. ويعتبر هدف ميسي في هذه المباراة، الرابع عشر له في 38 مباراة في البطولة، خلال مشاركته السابعة بعد 2007، 2011، 2015، 2016، 2019 و2021. وبفوزه الجديد، بات المنتخب الأرجنتيني على بعد فوز واحد من الإنفراد بالرقم القياسي في البطولة واحراز لقبه السادس عشر.